مستشارك الأمين

للصحة والجمال

الرعاية الصحية

الصداع نتيجة التهاب الجيوب الأنفية في الشتاء
عند الاصابة بالصداع المستمر أو الشديد يتجه معظم الناس إلى الصيدليات لقياس الضغط، لاعتقادهم أن الصداع غالبًا نتيجة ارتفاع الضغط، وصحيح أن ارتفاع ضغط الدم قد يسبب صداع لكنه الاحتماد الأبعد للاصابة بالصداع، فإن أخطر ما يميز ارتفاع الضغط هو تعريفه الطبى بـ: "القاتل الصامت" أى أن أعراضه ليست واضحة. وحيث أننا لازلنا فى فصل الشتاء فإن أحد عوامل الاصابة بالصداع المستمر هو التهابات الجيوب الأنفية. فلماذا نصاب بالصداع مع التهاب الجيوب الأنفية؟

الجيوب الأنفية هى عبارة عن مساحات تحتوى على الهواء متواجدة فى مقدمة الرأس، الجزء الخلفى من الأنف و منطقة عظم الوجنتين (عظام الخدود). حينما تصاب هذه المنطقة بالالتهاب و الذى يكون عادةً بسبب الحساسية أو الاصابة بالعدوى مثل البرد تبدأ المنطقة فى الانتفاخ و افراز المزيد من المخاط بما يؤدى إلى انسداد القنوات الهوائية. يؤدى ذلك إلى تزايد الضغط داخل الجيوب الأنفية و التى يؤدى بالضرورة إلى الاصابة بالألم الشديد أو الصداع المستمر.

ما هى أعراض الاصابة بالتهابات الجيوب الأنفية؟
سيلان الأنف مع وجود افرازات مخاطية
الاحساس بانسداد الاذنين
الاحساس بتورم فى الوجه
قد يحدث ارتفاع في درجة حرارة الجسم

وغالباً ما يستمر هذا الألم حتى نتمكن من التخلص من التهاب الجيوب الأنفية عن طريق:
علاج الحساسية باستخدام مضادات الهيستامين سواء الأقراص أو البخاخات الموضعية ويلاحظ أنه يجب عدم استخدام البخاخات لأكثر من ثلاث أيام
علاج الألم باستخدام المسكنات أو مضادات الالتهابات
استخدام المضادات الحيوية فى علاج العدوى الشديدة

فإذا شعرت بالصداع عقب الاصابة بدور البرد أو أثناء وجود رشح أو حساسية استشر الطبيب المختص أو الصيدلى لوصف الأدوية المناسبة لحالتك لعلاج التهابات الجيوب الأنفية و التخلص من الألم المصاحب لها.

صيدليات عابدين
مستشارك الأمين للصحة والجمال